هروب جماعى للوحات الحائط

نشر بتاريخ: الأربعاء، 04 تشرين1/أكتوير 2017
كتبت / نجوى المغربى


البعد الثالث يخطف  الدادائية والسريالية الى شوارع ما بعد العبثية

لا  تتعجب اذا وضع أحدهم حوضا  للسباحة في عرض الطريق، أو قطع آخر طريق السيارات بجبل جليدي، بل قد يطلق ثالثهم حيواناته المفترسة لترقص التانجو مع المارة. أن أصحاب الوايلد آرت  العالم ملكا لهم، هؤلاء من لم تعد تروق لهم مساحات اللوحة  المحدودة على الجدار، قفزوا منها، تدحرجوا الى الشارع  ينقلون البحر إلى البر ويشدون أباطرة الرومان الى حلبات الشوارع  وينعشون المارة بشلالات نيجارا إنهم من يخطفون الأنظار لمتاحف  الهواء الطلق على الأسفلت وفي الأزقة وعند مداخل البنايات  ووسط  أكبر الميادين  ما عليك سوى أن تمتع بصرك وتكون حذرا من السقوط في أحد  - مقالب – اللون والطلاء السميك  وهوات الفراغ.

اِقرأ المزيد: هروب جماعى للوحات الحائط

المفهوم الكردي لمقوّمات الدولة المَدَنيّة الحديثة

نشر بتاريخ: الأربعاء، 04 تشرين1/أكتوير 2017
عبد الباقي يوســـف روائـي وأديب ســوري

تقترن الدولة في ذهنيّة الإنسان الكردي بالمَدَنيّة، ولذلك فإن هذه الذهنيّة تتردّد عن النَظَر إلى الكثير مِن دول الشرق الأوسط على أنّها مَدَنيّة، بل هي قرى بمساحات واسعة يعيش فيها قرويّون، و تم تقسيم هذه القرى إلى ضواحٍ تابعة لها تحت مسمّى المدينة، لكنّها في حقيقة بنيتِها هي جزء من القرية الكبيرة التي تتبع لها والتي سُمّيَت تجاوزاً بالدولة، كما تم اشتقاق اسم المدينة تجاوزاً لهذه الأجزاء. وقد أشرتُ بأن هذه الدول هي أشبه ببيت العنكبوت في روايتي (بيت العنكبوت) القاهرة 2000 وتوقّعتُ في هذه الرواية أن هذه الدول يمكن لها أن تختفي من العالم وفق عوامل ومستجدّات حديثة، وهي غير قادرة على مواجهة أقل عاصفة يمكن أن تهبّ عليها.

اِقرأ المزيد: المفهوم الكردي لمقوّمات الدولة المَدَنيّة الحديثة

لنتذكّر في ذكرى الهجرة

نشر بتاريخ: الأربعاء، 04 تشرين1/أكتوير 2017
بقلم: محمّد عادل فارس

لقد كان نجاح الإسلام في تأسيس وطن له وسط صحراء تموج بالكفر، أعظم كسْب حصل عليه منذ بدأت الدعوة إليه. فلم تكن الهجرة تخلصاً من الفتنة والاستهزاء فحسب، بل كانت تعاوناً عامّاً على إقامة مجتمع جديد في بلد آمن.
إن الهجرة ليست انتقال موظف من بلد قريب إلى بلد ناءٍ، ولا ارتحال طالبِ قوتٍ من أرض مُجْدِبة إلى أرض مُخصبة. إنها إكراه رجل آمِنٍ في سِرْبه، ممتد الجذور في مكانه، على إهدار مصالحه، وتضحيته بأمواله وبكل شيء في سبيل الله.

اِقرأ المزيد: لنتذكّر في ذكرى الهجرة

لعلّلك تنجو من عسيرها

نشر بتاريخ: الأربعاء، 06 أيلول/سبتمبر 2017
الكاتبة الإسلاميّة رقية القضاة

قام أبو ذرّ الغفاري عند الكعبة فقال {يا ايها النّاس أنا جندب الغفاري، هلمّوا الى الأخ الناصح الشفيق، فاكتنفه الناس فقال: أرأيتم لو أن أحدكم اراد سفرا اليس يتّخذ من الزّاد ما يصلحه ويبلّغه؟ قالوا: بلى،  قال: فإن سفر طريق القيامة أبعد ما تريدون، فخذوا ما يصلحكم، قالوا: وما يصلحنا ؟

اِقرأ المزيد: لعلّلك تنجو من عسيرها

اعرف نفسك

نشر بتاريخ: الأربعاء، 06 أيلول/سبتمبر 2017
بقلم: المهندس محمد عادل فارس


عكس واقع المسلمين أمراضاً في النفوس، نتحدث عنها كثيراً، ونشير إلى مواضعها وأسبابها،  ونؤكد أن العلاج يبدأ من داخل النفس،  ونقرأ قول الله تعالى: (إنّ الله لا يغيّر ما بقومٍ حتى يغيّروا ما بأنفسهم)... ومع ذلك لا نلحظ خطوات جادة على طريق العلاج.
إن وراء الإخفاق في العلاج سبباً رئيساً هو: إبعاد التهمة عن النفس،  أو التحدث من موقع (أنا وأنتم)،  أو (نحن و هُم)،  وهذا يمنع أن ينتقل القول إلى عمل،  ويحُول دون البدء من النفس،  كما ينبغي...

اِقرأ المزيد: اعرف نفسك